الثلاثاء، 29 أكتوبر، 2013

تهنئه من ابو يوسف الحواجري للاسرى البواسل

تهنئة من ابو يوسف الحواجري للأسرى البواسل وعائلاتهم |
بسم الله الرحمن الرحيم

يا داميَ العينين والكفّين! إنّ الليلَ زائلٌ
لا غرفةَ التوقيفِ باقية ، ولا زرد السلاسل !

من صميم الفرحة ،
باللهفة والشوق والزغاريد والهتافات
يتقدم ابو يوسف الحواجري

تزفّ أهزوجة الحرية وتقدّم أجمل التهاني والتبريكات للأحرار
الأبطال الفلسطينيين ولعائلاتهم الكريمة في مختلف بقاع الوطن
بمناسبة خروجهم من سجون الإحتلال الإسرائيلي

الاثنين، 28 أكتوبر، 2013

تهنئه من ابو يوسف الحواجري الى حجاج بيت الله الحرام

تهنئه من ابو يوسف الحواجري الى حجاج بيت الله الحرام






تهنئه من ابو يوسف الحواجري الى حجاج بيت الله الحرام



قال تعالى:"ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا"



يتقدم ابو يوسف الحواجري بالتهنئة الحارة الي حجاج بيت الله الحرام



بعد عودتهم من اداء فريضة الحج

تقبل الله منا ومنهم صالح الاعمال

حجا مبروا وسعيا مشكورا وتجارة لن تبور باذن الله

الثلاثاء، 15 أكتوبر، 2013

لا يوجد للعيد بهجه ولا فرحه لماذا ؟ بقلم ابو يوسف الحواجري

لا يوجد للعيد بهجه ولا فرحه لماذا ؟
بقلم ابو يوسف الحواجري
سؤال كثير من الناس يطرحه ولا يوجدون اجابه عليه

يقول اجدادنا الذين عاصرنهم ان العيد قديما كان له بهجه وفرحه وكانوا يستمعوا بالعيد ويفرحوا به كما يفرح الصغار  رغم الفقر والجهل الذى كا يحيط بهم

اليوم العكس لا فرحه لا بهجه للعيد رغم توافر المال ورغم التقدم الحضارى والرقى والازدهار الا ان كثير من الناس لا يشعرون ببهجه العيد وفرحته

ان شاء الله يوفقنى الله لاجابه على هذا السؤال 
اول قديما كانت القلوب بها الطيبه والمحبه والعقول صافيه لا عكر فيها رغم انهم او كما نزعم انهم جهلاء الا اننا يجيب ان نتعمل منه الطيبه والمحبه رغم انا اهل العلم والثقدم الحضار والازهار العلمى 

اليوم القلوب مشحونه بالببغضاء والكراهيه لبعضنا البعض حتى الاخوه فى البيت ويحسدون بعضهم البعض على اقل الاشياء والعقول مشغوله بالمكر والدهاء وتدبير المكايد والمصائب لبعضهم البعض

فكيف تشعر بفرحة العيد وانت لاتحب لاخيك الخير وانت ملئ بالشر  وتحاول ان تدبر له المصائب
كيف تشعر بفرحة العيد وانت واخوك كالاعداء لا تدخل عليه الا فى يوم العيد او الا اذا مرض ويمكن لا تدخل عليه فى هاتان المناسبتان

ونحن اليوم نقول ان العيد لصغار فقد اصبح صغارنا لا يشعرون ويتذوقون فرحة العيد ولا بهجته لانهم منعكفين على التقدم والازدهار الحضارى النت

اتمنى ان اكون قد وفقت فى الاجابه على السؤال الذى يتسال به الكثير من الناس وهذا ليس مقياس لفلسطين فقط بل كل العالم الغربى والعربى على هذا المنوال

استودعكم الله الذى لا تضيع ودائعه

اخوكم ابو يوسف الحواجري
فلسطين
الاربعاء الموافق 16- 10 - 2013 مـ
الحادى عشر من ذى الحجه لعام 1434 هـ

صور جديده لابو يوسف الحواجري

نقدم اليكم صور جديده لابو يوسف الحواجري 

ارجو ان تنال اعجابكم اخوانى فى مدونة ابو يوسف الحواجري

اليكم صور ابو يوسف الحواجري 






الاثنين، 14 أكتوبر، 2013

أعمال الحج يوم النحر

أعمال الحج يوم النحر

1-يقطع التلبية عند جمرة العقبة ويستحب له أن يجعل منى عن يمينه , والكعبة عن يساره , وجمرة العقبة أمامه , ثم يرميها بسبع حصيات متعاقبات , يرفع يده مع كل حصاة , ويكبر مع كل حصاة وجمرة العقبة هي الأخيرة مما يلي مكة .
2-إذا فرغ الحاج من رمي جمرة العقبة نحر هديه أو ذبحه , وهو شاة , أو سبع بدنة , أو سبع بقرة , وهو واجب على المتمتع والقارن , لقوله تعالى : فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَنْ لَمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ  ويستحب أن يقول عند ذبحه أو نحره بسم الله والله أكبر اللهم منك ولك [ اللهم تقبل مني ]  ويسن ذبح الغنم والبقر على جنبها الأيسر موجهة إلى القبلة , ونحر الإبل قائمة معقولة يدها اليسرى . ويستحب أن يأكل من هديه , ويهدي ويتصدق ; لقوله تعالى : فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ  ويمتد وقت الذبح على الصحيح إلى غروب شمس اليوم الثالث عشر من أيام التشريق ويجوز له أن يذبح في منى وهو الأفضل أو في مكة ; لقوله صلى الله عليه وسلم : كل عرفة موقف وكل منى منحر وكل المزدلفة موقف وكل فجاج مكة طريق ومنحر  .
3-إذا فرغ الحاج من ذبح هديه أو نحره لمن كان له هدي حلق رأسه أو قصره , والحلق أفضل للرجال ; لأن النبي صلى الله عليه وسلم دعا بالرحمة والمغفرة للمحلقين ثلاث مرات وللمقصرين مرة واحدة أما المرأة فليس عليها إلا التقصير تأخذ من كل قرن قدر الأنملة أو أقل . وبعد رمي جمرة العقبة والحلق أو التقصير يباح للمحرم كل شيء حرم عليه بالإحرام إلا النساء ويسمى هذا التحلل الأول .
4-يتوجه الحاج بعد الأعمال السابقة إلى مكة ; ليطوف بالبيت . ويسمى هذا الطواف : طواف الإفاضة , وطواف الزيارة , وهو ركن من أركان الحج وهو المراد في قوله تعالى ;ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ  ويكون طوافه كالطواف الذي ذكر سابقا تماما , لكن ليس فيه رمل ولا اضطباع .
فإن قدم بعض هذه الأمور على بعض فلا حرج وأجزأه ذلك

الأحد، 13 أكتوبر، 2013

الحجُّ حِكمٌ وَمواعِظ

الحجُّ حِكمٌ وَمواعِظ

                    

الحجُّ حِكمٌ وَمواعِظ

                         
إنَّ لأَعمالِ الحجِّ وشَعَائِرِهِ فَوائِدَ وَحِكَمًا عظيمَةً وَمَزايَا جَليلَةً لو أدرَكَ كثيرٌ مِنَ المسلمينَ مَغْزاها لَتَسابَقُوا إِلَيْها، فالحجُّ اجتماع سَنَوِيٌّ كبيرٌ يَجْتَمِعُ فيهِ مئَِاتُ الآلافِ مِنَ المسلمينَ علَى كلمَةِ لا إلهَ إلاَّ اللهُ مُحَمَّدٌ رسولُ اللهِ، وهناكَ يَدْعونَ رَبَّهُم وخالِقَهُم ويتعارَفُونَ وَيَأْتَلِفُون، هناكَ في تلكَ الأَرْضِ المُقَدَّسَةِ يَتَذَكَّرُ المسلِمُ أَخَاهُ المسلِمَ وَمَا لَهُ مِنْ حُقُوقٍ.
  لباسَ الإِحرامِ
وهناكَ تتَجَلَّى معانِي الأُخُوَّةِ بَيْنَ المسلمينَ في أَجْلَى صُوَرِها، فَالحجَّاجُ جميعُهُم قد لَبِسُوا لباسَ الإِحرامِ قائِلِينَ: "لَبَّيكَ اللهُمَّ لبَّيك، لبيْكَ لا شريكَ لَكَ لبيك، إِنَّ الحمدَ والنعمةَ لَكَ وَالملك، لا شريكَ لكَ".
وهم مُتّجَرِّدونَ من مباهِجِ الحَياةِ الدنيا الفانيةِ، صغيرُهُم وكبيرُهُم، غَنِيُّهُم وفقيرُهُمْ كلُّهُم سَوَاءٌ لا يَتَفاضَلُونَ إلاَّ بالتَّقوَى كمَا أخبَرَنا الحبِيبُ الأعظَمُ سيدُنا مُحمَّدٌ صلَّى الله عليه وسلم بقولِه: " لا فضل لعربي على أعجمي ولا لعجمي على عربي ولا لأحمر على أسود ولا أسود على أحمر إلا بالتقوى ".
والحَجُّ تَمْرِينٌ عَمَلِيٌّ لِلإِنسانِ عَلَى الصَّبرِ وَتَحَمُّلِ المَشَاقِّ والمصاعِبِ لِمُواجَهَةِ مَشاكِلِ الحيَاةِ وَلِنَيْلِ الدَّرجاتِ العُلَى وَالفَوْزِ بِجَنَّةٍ عَرْضُها السَّماوَاتُ والأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ.
 التَّلْبِيَةِ
إنَّ لشعائِرِ الحجِّ التِي يَقُومُ بِها الحاجُّ حِكمًا عَظِيمَةً وَعِبَرًا جَليلةً، فالحاجُّ عندَما يرفَعُ صَوْتَه بالتَّلْبِيَةِ قائِلاً: "لبَّيكَ اللهُمَّ لَبَّيْكَ" هذا الموقِفُ والنِّداءُ يُذَكِّرُنا بيومِ القيامَةِ عندَمَا ينفُخُ إِسْرافِيلُ عليهِ السلامُ بِالصُّورِ وَتَنْشَقُّ القُبورُ وَيَخْرُجُ الناسُ مِنْ قُبُورِهِمْ أَفْوَاجًا.
 السعيُ بينَ الصفا والمروةِ
وعندَما يقُومُ الحاجُّ بالسَّعيِ بينَ الصَّفا وَالمروَةِ يتذَكَّرُ مَكَّةَ المُكَرَّمَةَ مهبِطَ الوَحْيِ التِي جَعَلَهَا اللهُ ءامِنَةً مُطْمَئِنَّةً وَيَتَذَكَّرُ صَبْرَ النبيِّ صلى الله عليه وسلم وصحابتِهِ في الدعوَةِ إلى دينِ اللهِ.
والسعيُ بينَ الصفا والمروةِ فيهِ رَمْزٌ لإِحياءِ أثَرٍ مِنَ الآثَارِ القديمَةِ المُبَارَكَةِ، فَفِي هذَا المكانِ كَانَتْ هَاجَرُ أمُّ إسماعيلَ وَقَدْ تَرَكَها نَبِيُّ اللهِ إبراهيمُ عليهِ الصَّلاةُ والسلامُ في ذلكَ المكانِ المُبارَكِ مِنْ مَكَّةَ بغيرِ مَاءٍ، فما زَالَتْ تتَرَدَّدُ في هذهِ البُقْعَةِ المبَارَكَةِ بَحْثًا عَنِ الماءِ لَهَا وَلابْنِها بينَ الصَّفا والمروةِ مُتَوَكِّلَةً على اللهِ حَتَّى كَشَفَ اللهُ كُرْبَتَهَا وَفَرَّجَ شِدَّتَها وأخرَجَ لَهَا ماءَ زَمْزَمَ الطَّيِّبَالمبارَكَ.
وأما الوقوفُ بعرفَةَ ففِيهِ ما فيهِ من الدروسِ فَعِنْدَما يَرَى الحاجُّ الناسَ بِالآلافِ فوقَ عرفاتٍ يتذَكَّرُ يومَ القِيامَةِ وما فيهِ مِنْ مَواقِفَ عَظِيمَةٍ، فالحاجُّ يرَى شِدَّةَ ازدحامِ الناسِ عَلَى جَبَلِ عرَفَةَ وَيَسْمَعُ ارتِفَاعَ أصواتِهِم بالدُّعاءِ للهِ الملِكِ الدَّيَّانِ، مُتَذَلِّلِينَ خَاشِعينَ يَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عذابَهُ، يَدْعُونَ اللهَ خالِقَهُم وَمالِكَهُم وهم على لُغَاتٍ شَتَّى وألوانٍ مُخْتَلِفَةٍ كُلُّ هذا يُذَكِّرُهُ بِيَوْمِ القِيَامَةِ.
  رَمْيُ الجِمَارِ
وأما رَمْيُ الجِمَارِ فَهُوَ انقِيَادٌ وامتِثَالٌ لأوَامِرِ اللهِ تعالَى، وَعِنْدَ رَمْيِِ الجمَرَاتِ يَتَذَكَّرُ الحاجُّ كيفَ ظَهَرَ الشيطانُ لِسَيِّدِنَا إبراهيمَ عليهِ الصَّلاةُ والسلامُ، وفي ذلِكَ رَمْزٌ لِمُخَالَفَةِ الشَّيطَانِ وَإِهَانَتِهِ، وَكَأَنَّ الرامِي يقُولُ في نفسِه للشيطانِ لَوْ ظَهَرْتَ لَنَا أيُّها الشيطانُ اللعينُ كَمَا ظَهَرْتَ لإِبْراهيمَ لَرَمَيْنَاكَ إهَانَةً لَكَ، وَلَيْسَتْ هذِهِ الأماكِنُ مَسْكَنًا للشَّيطَانِ كَمَا يَظُنُّ بعضُ النَّاسِ.وإذا ما انْتَقَلْنَا بعدَ ذلكَ لِنَتَحَدَّثَ عَنِ الطَّوافِ وما فيهِ مِنْ حِكْمَةٍ عظيمَةٍ فنقولُ: إنَّ الطَّوافَ حولَ الكَعْبَةِ مَظْهَرٌ مِنْ مَظَاهِرِ العُبُودِيَّةِ للهِ وحدَهُ وامتِثَالِ أَمْرِهِ، لأَنَّهُ هُوَ الذِي أَمَرَنَا بِالطَّوافِ حَولَ بيتِه المشَرَّفِ كمَا أمَرَنا بِاسْتِقْبَالِ القِبْلَةِ وَهِيَ الكعبةُ عندَ الصَّلاةِ.
 الطَّوافُ
فَالطَّوافُ أَمْرٌ تَعَبُّدِيٌّ والأُمورُ التعبُّدِيَّةُ فيهَا إظهَارُ انقِيَادِ العَبْدِ لِرَبِّهِ مِنْ دُونِ تَوَقُّفٍ علَى سَبَبٍ ظَاهِرٍ وَهَذَا جَوابُ مَنْ يَقُولُلِمَاذَا الطَّوافُ سَبْعَةُ أَشْوَاطٍ وَلَيْسَ أقَلَّ أَوْ أَكْثَرَ.
 الحِكْمَةُ مِنَ الطَّوافِ
وَالحِكْمَةُ مِنَ الطَّوافِ إِظْهَارُ الثَّبَاتِ عَلَى طَاعَةِ اللهِ كَأَنَّ الطائِفَ يَقُولُ مَهْمَا دُرْتُ وَحَيْثُ مَا كُنْتُ أَثْبُتُ عَلَى طَاعَةِ اللهِ.
نَسْأَلُ اللهَ العَظِيمَ رَبَّ العَرْشِ العَظِيم أَنْ يَجْعَلَنَا مِنْ حُجَّاجِ البَيْتِ الحَرَامِ وَمِنْ زُوَّارِ حَبِيبِهِ المصطفَى صلَّى الله عليه وسلم وَمِنَ التَّائِبِينَ الْمُتَّقِينَ وَالهادِينَ الْمُهْتَدِينَ إنهُ سَمِيعٌ مُجِيبٌ.

السبت، 12 أكتوبر، 2013

تهنئه من ابو يوسف الحواجري بمناسبة عيد الاضحى المبارك

تهنئه من ابو يوسف الحواجري بمناسبة عيد الاضحى المبارك

يتقدم ابو يوسف الحواجري باحر التهانى والتبريكات الى


الاهل والشعب الفلسطينى وجميع المشاركين فى مدونة ابو يوسف الحواجري خاصه

والامه العربيه والاسلاميه عامه 








وذلك بمناسبة عيد الاضحى المبارك


اعاده الله علينا وقد توحدت الامه العربيه والاسلاميه

وتحررت الارضى الاسلاميه من دنس المشركين والكفار

وكل عام وانتم بالف خير

اخوكم ابو يوسف الحواجري

السبت الموافق 12 -10 - 2013 مـ


السابع من ذى الحجه لعام الف واربعمائه واربعه وثلاتون هجرى

7ذى الحجه لعام 1434 هـ

الخميس، 3 أكتوبر، 2013

فضائل ذى الحجه

 
 فضائل ذى الحجه








ما ﻳﻨﺒﻐﻲ ﻓﻌﻠﻪ ﻓﻲ # ﺃﻳﺎﻡ الﻋﺸﺮ ﺫﻱ ﺍﻟﺤﺠﺔ

ﻓﻴﺴﻦ ﻟﻠﻤﺴﻠﻢ ﺃﻥ ﻳﺼﻮﻡ ﺗﺴﻊ ﺫﻱ ﺍﻟﺤﺠﺔ..
ﻷ‌ﻥ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺣﺚ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﺼﺎﻟﺢ

ﻓﻲ ﺃﻳﺎﻡ ﺍﻟﻌﺸﺮ، ﻭﺍﻟﺼﻴﺎﻡ ﻣﻦ ﺃﻓﻀﻞ ﺍﻸ‌ﻋﻤﺎﻝ..
ﻭﻗﺪ ﺍﺻﻄﻔﺎﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻟﻨﻔﺴﻪ ﻛﻤﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﺍﻟﻘﺪﺳﻲ ..



ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ :" ﻛﻞ ﻋﻤﻞ ﺑﻨﻲ ﺁﺩﻡ ﻟﻪ ﺇﻼ‌ ﺍﻟﺼﻴﺎﻡ
ﻓﺈﻧﻪ ﻟﻲ ﻭﺃﻧﺎ ﺃﺟﺰﻱ ﺑﻪ" ﺃﺧﺮﺟﻪ ﺍﻟﺒﺨﺎﺭﻱ

ﻭﻗﺪ ﺧﺺ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺻﻴﺎﻡ ﻳﻮﻡ ﻋﺮﻓﺔ ﻣﻦ ﺑﻴﻦ
ﺃﻳﺎﻡ ﻋﺸﺮ ﺫﻱ ﺍﻟﺤﺠﺔ ﺑﻤﺰﻳﺪ ﻋﻨﺎﻳﺔ،

ﻭﺑﻴّﻦ ﻓﻀﻞ ﺻﻴﺎﻣﻪ ﻓﻘﺎﻝ:" ﺻﻴﺎﻡ ﻳﻮﻡ ﻋﺮﻓﺔ ﺍﺣﺘﺴﺐ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﺃﻥ ﻳﻜﻔﺮ ﺍﻟﺴﻨﺔ
ﺍﻟﺘﻲ ﻗﺒﻠﻪ ﻭﺍﻟﺘﻲ ﺑﻌﺪﻩ" ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ

ﻓﻌﻦ ﺍﺑﻦ ﻋﻤﺮ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﻤﺎ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻗﺎﻝ:

"ﻣﺎ ﻣﻦ ﺃﻳﺎﻡ ﺃﻋﻈﻢ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻼ‌ ﺃﺣﺐ ﺇﻟﻴﻪ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﻓﻴﻬﻦ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻸ‌ﻳﺎﻡ ﺍﻟﻌﺸﺮ،

ﻓﺄﻛﺜﺮﻭﺍ ﻓﻴﻬﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻬﻠﻴﻞ ﻭﺍﻟﺘﻜﺒﻴﺮ ﻭﺍﻟﺘﺤﻤﻴﺪ"ﺭﻭﺍﻩ ﺃﺣﻤﺪ



ﻭﺍﻟﺠﻬﺮ ﺑﺬﻟﻚ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺎﺟﺪ ﻭﺍﻟﻤﻨﺎﺯﻝ ﻭﺍﻟﻄﺮﻗﺎﺕ, ﻓﻴﺴﻦ ﺍﻟﺘﻜﺒﻴﺮ ﻭﺍﻟﺘﺤﻤﻴﺪ ﻭﺍﻟﺘﻬﻠﻴﻞ,

ﻭﺫﻛﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ, ﺇﻇﻬﺎﺭﺍً ﻟﻠﻌﺒﺎﺩﺓ, ﻭﺇﻋﻼ‌ﻧﺎً ﺑﺘﻌﻈﻴﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ, ﻭ
ﻳﺠﻬﺮ ﺑﻪ ﺍﻟﺮﺟﺎﻝ, ﻭﺗﺨﻔﻴﻪ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ..



ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ :



( ﻟِﻴَﺸْﻬَﺪُﻭﺍ ﻣَﻨَﺎﻓِﻊَ ﻟَﻬُﻢْ ﻭَﻳَﺬْﻛُﺮُﻭﺍ ﺍﺳْﻢَ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﻓِﻲ ﺃَﻳَّﺎﻡٍ ﻣَّﻌْﻠُﻮﻣَﺎﺕٍ ﻋَﻠَﻰ ﻣَﺎ ﺭَﺯَﻗَﻬُﻢ ﻣِّﻦ ﺑَﻬِﻴﻤَﺔِ ﺍﻟْﺄَﻧْﻌَﺎﻡِ )



ﻭﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﺍﻸ‌ﻳﺎﻡ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﻫﻲ ﺃﻳﺎﻡ ﺍﻟﻌﺸﺮ ﻟﻤﺎ ﻭﺭﺩ ﻋﻦ ﺍﺑﻦ ﻋﺒﺎﺱ
ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﻤﺎ: "ﺍﻸ‌ﻳﺎﻡ ﺍﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎﺕ ﻫﻲ ﺃﻳﺎﻡ ﺍﻟﻌﺸﺮ"..